أخبار عاجلة

مؤتمر الدلتا الدولى: زيادة الإصابة بأورام الكبد فى مصر إلى 5% سنوياً

مؤتمر الدلتا الدولى: زيادة الإصابة بأورام الكبد فى مصر إلى 5% سنوياً مؤتمر الدلتا الدولى: زيادة الإصابة بأورام الكبد فى مصر إلى 5% سنوياً

اختتمت أمس فعاليات مؤتمر الدلتا الدولى الـ18، الذى عقد فى الفترة من 17: 22 من الشهر الجارى، وأكد الدكتور توحيد موافى أستاذ الأمراض الباطنية وعميد طب بنها، والرئيس المشارك فى المؤتمر، أنه لأول مرة يشارك فى المؤتمر حوالى 12 دولة من عدد كبير من دول العالم، ورؤساء جمعيات الكبد والجهاز الهضمى، مثل إيطاليا وفرنسا وأمريكا والأردن وفلسطين وسوريا واليمن وليبيا والسعودية.

وأشار إلى أن المؤتمر ناقش وضع بروتوكول جديد لمكافحة انتشار الفيروسات الكبدية فى الوطن العربى، حيث إن هناك دولاً مثل واليمن وليبيا قد انتشر فيها فيروس سى فجأة، وكان الفيروس بى قد سبق انتشاره فى هذه الدول، ولذا يجتمع خلال المؤتمر مندوبون من جميع هذه الدول برعاية "رابطة أطباء الكبد العرب" لوضع إستراتيجية متكاملة لمكافحة الفيروسات الكبدية، وبحث طرق انتقال المرض، إذا كان هناك طرق جديدة قد ظهرت، وبحث إمكانية العلاج على حسب ظروف كل بلد وتقديم المشورة الطبية والفنية التى تتوافر فى الخبرة المصرية الكبيرة فى هذا المجال لكل الدول العربية، التى تحتاجها مع الاستعانة بأوروبا وأمريكا إذا كان هناك أدوية جديدة فى طريقها للظهور.

وأكد الدكتور محمد العتيق أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بطب طنطا ورئيس المؤتمر، أنه تم بحث موضاعات تتعلق بأورام الكبد فى جميع الدول العربية، وقد ثبت أن أورام الكبد قد انتشرت فى بصورة أكبر عن ذى قبل، فبعد أن كانت نسب الإصابة تصل إلى 1.4% فى مريض الكبد المتليف سنوياً، نجدها قد زادت لتصل إلى 5% سنوياً، وقد ثبت أن هناك زيادة كبيرة فى كل من اليمن وفلسطين رغم أن فلسطين من أقل الدول العربية انتشاراً للفيروسات الكبدية، وتم مناقشة الطرق المختلفة للوقاية والعلاج بناء على مرحلة اكتشاف المرض.

وأوضح العتيق، خلال جلسات المؤتمر، أنه ليس جميع أورام الكبد غير قابلة للشفاء، بل يمكن التخلص منها تماماً عند اكتشاف الورم بشكل مبكر، وذلك بمتابعة مريض التليف الكبدى بشكل دورى.
>

اليوم السابع