تونس تعلق آمالا على الرئيس الإيرانى الجديد لحل مشاكل كبرى فى المنطقة

تونس تعلق آمالا على الرئيس الإيرانى الجديد لحل مشاكل كبرى فى المنطقة تونس تعلق آمالا على الرئيس الإيرانى الجديد لحل مشاكل كبرى فى المنطقة

قال الرئيس التونسى المنصف المرزوقى، إن بلاده تعلق آمالا على الرئيس الإيرانى حسن روحانى من أجل حل المشاكل التى تواجهها المنطقة والعالم الإسلامى بما فى ذلك الصراع الدائر فى سوريا.

وأضاف المرزوقى خلال مكالمة هاتفية أجراها مع روحانى - حسبما ذكرت قناة "برس تى فى" الإيرانية اليوم الخميس، أن الرئيس الإيرانى قادر على حل مشاكل كبرى فى المنطقة والعالم الإسلامى. وهنأ روحانى مجددا على فوزه بالانتخابات، متمنيا له النجاح فى مهمته.

من جانبه، أعرب حسن روحانى عن أمله فى تعزيز العلاقات الودية بين كافة الدول الصديقة فى مختلف أرجاء العالم، بما فى ذلك ما بين إيران وتونس.

وأشارت القناة إلى أن الرئيسين التونسى والإيرانى حثا على تعزيز العلاقات بين طهران وتونس على الصعيدين الإقليمى والدولى، وشددا على أهمية توثيق التعاون السياسى والاقتصادى والثقافى بين الشعبين الإيرانى والتونسى.

اليوم السابع