الائتلافات الثورية بـ"ماسبيرو" تقرر منع وزير الإعلام من دخول المبنى الثلاثاء المقبل

الائتلافات الثورية بـ"ماسبيرو" تقرر منع وزير الإعلام من دخول المبنى الثلاثاء المقبل الائتلافات الثورية بـ"ماسبيرو" تقرر منع وزير الإعلام من دخول المبنى الثلاثاء المقبل

كتب : انتصار حسني منذ 3 دقائق

على طريقة اعتصام المثقفين أمام وزارة الثقافة، ومنعهم الوزير علاء عبدالعزيز من دخول المبنى، منذ حوالي عشرة أيام، قررت الحركات والائتلافات الثورية في "ماسبيرو" منع صلاح عبدالمقصود، وزير الإعلام، من دخول مكتبه ابتداء من يوم الثلاثاء المقبل.

جاء ذلك في بيان جبهة "ثوار ماسبيرو"، الذي أعلنته الإذاعية انتصار الغريب، وجاء فيه "تعلن جبهة (ثوار ماسبيرو) اتحادها مع حشد كبير من العاملين داخل مبنى التليفزيون المصري لمنع صلاح عبدالمقصود، وزير الإعلام، وشكري أبو عميرة، رئيس الاتحاد المكلف، من دخول المبنى يوم الثلاثاء 18 يونيو، في الساعة الواحدة ظهرا".

وأضاف البيان، "سيكون التجمع أمام التليفزيون، وذلك لمنع منتحل صفة وزير الإعلام صلاح عبدالمقصود من دخول المبنى وكل القيادات الفاسدة من ذيول الحزب الوطني الذين تعاونوا مع الإخوان، وعلى رأسهم شكري أبو عميرة"، موضحا أن الشعارات التي سترفع هي "لا لأخونة الإعلام"، و"لا لمرتزقة الحزب الوطني وأتباع أي سلطة ونظام".

وأكد البيان، أن "الإدارة الحالية فاشلة وغرقانة في الديون، وإعلاناتنا راحت للفضائيات، والسرقة وإهدار المال العام مستمرة، والمخطط لتفتيت الإعلام وبيعه وتشريد العمالة جاهز"، وتساءل البيان "هنسكت لحد امتى؟، الشعب يريد تطهير الإعلام".

ON Sport