أخبار عاجلة

حكم مباراة مذبحة بورسعيد: فوجئت بأفراد غريبة في الاستاد وعلمت إنها لجان شعبية لمعاونة رجال الأمن

حكم مباراة مذبحة بورسعيد: فوجئت بأفراد غريبة في الاستاد وعلمت إنها لجان شعبية لمعاونة رجال الأمن حكم مباراة مذبحة بورسعيد: فوجئت بأفراد غريبة في الاستاد وعلمت إنها لجان شعبية لمعاونة رجال الأمن

 

فهيم عمر

أدلي الكابتن فهيم عمر الحكم الخاص بمباراة مذبحة بورسعيد بأقواله أمام محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار مجدى نوارة، والذي قال أنه علم بموعد المباراة قبلها بـ 24 ساعة، وأكد أنه كان أول مرة يقوم بالتحكيم بين الأهلي والمصري سويًا، لكنه حضر مباريات للنادين كلا علي حدا.

وأشار إلى أنه وصل إلى الاستاد قبل المبارة بساعتين ولا يعلم الحالة التي عليها الجماهير في ذلك الوقت، لأنه من الطبيعي أن يمتنع الحكم عن قراءة الجرائد ومشاهدة الأخبار حتى لا تؤثر علي عمله أثناء المباراة، وأنه فور وصوله إلى الاستاد دخل إلى غرفة خلع الملابس ثم توجه إلى معاينة أرض الملعب، وكان متواجد جمهور النادي المصري فقط في مدرج علي شكل حرف “u”.

وتابع فهيم، “وجدت جماهير أيضًا لم يرتدوا ملابس الشرطة يوقفون في مقدمة المدرجات، ولما سألت قالوا أنهم لجان شعبية تتعاون مع رجال الأمن”.

وأشار إلى أن المباراة قد بدأت في تمام الساعة الخامسة واستمرت الحالة الطبيعية حتي نهاية الشوط الأول.

أما في الشوط الثاني تأخر نزول لاعبي النادي المصري عن ميعادههم 7 دقائق، ولاعبي النادي الأهلي 5 دقائق، ونفى علمه بسبب التأخير.

ثم بدأ الشوط التاني بشكل طبيعي، لكن بعد أهداف النادي المصري نزل الجمهور البورسعيدي إلى أرض الملعب للاحتفال مع اللاعبين.

تم ذلك خلال جلسة محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا “بمذبحة بورسعيد”، والتي راح ضحيتها 74 شهيد من شباب الأولتراس الأهلاوي والتى اتُهم فيها 73 متهمًا من بينهم 9 من القيادات الأمنية و3 من مسئولي النادي المصري وباقي المتهمين من شباب أولتراس النادي المصري، والتي وقعت أحداثها أثناء مباراه الدوري بين فريق النادي الأهلي والنادي المصري في الأول من فبراير 2012.

أونا