أخبار عاجلة

اليوم.. محاكمة المتهمين في مقتل تلميذ أسفل سيارة التغذية بالصف

اليوم.. محاكمة المتهمين في مقتل تلميذ أسفل سيارة التغذية بالصف اليوم.. محاكمة المتهمين في مقتل تلميذ أسفل سيارة التغذية بالصف

أرشيفية

تنظر محكمة الصف الجزئية، اليوم الأحد، أولى جلسات محاكمة المتهمين في واقعة مقتل تلميذ أسفل سيارة التغذية بمدرسة النشرتي بمركز الصف بالجيزة.

وتضم قائمة المتهمين «مدير مدرسة النشرتي الابتدائية في الصف، ومشرف الأمن المسئول عن دخول سيارة التغذية عبر بوابتها، ومشرف التغذية المختص، لتورطهم في قضية مقتل طفل أسفل عجلات سيارة التغذية داخل المدرسة.

كانت التحقيقات التي أجراها خالد حجازي مدير نيابة الصف، كشفت أن الواقعة حدثت عندما دخلت السيارة رقم 586 ر ه ف يقودها “أحمد بكري ” 23 سائق لتسليم الوجبات الغذائية الخاصة بالتلاميذ داخل مدرسة “أمين النشرتي”، بقرية الكداية بأطفيح وأثناء رجوع السيارة إلى الخلف دهست التلميذ أحمد أدهم 8 سنوات ، ما أودي بحياته.

كما كشفت مناظرة النيابة لجثة الطفل أن السيارة دهست الطفل حيث انحشر بين السيارة والحائط، فدهست رأسه مما أدى إلى تهشم الجمجمة، وإصابته بنزيف داخلي.

وأمام النيابة اعترف سائق السيارة بقتله للطفل عن طريق الخطأ، ولم يقصد قتله، موضحًا أن السيارة ليس بها فرامل، وأثناء رجوعه للخلف لم يشاهد الطفل، فاصطدم به وعن سبب دخوله بالسيارة إلى المدرسة رغم منع دخول السيارات إلى الحرم المدرسي.

وأضاف السائق أنه اعتاد دخول المدرسة، وأن مسئول الأمن لم يمنعه من الدخول من قبل، ومسئول التغذية يتسلم منه الوجبات داخل فناء المدرسة فوجهت له النيابة تهمة القتل الخطأ.

وأمام النيابة قال مدير المدرسة: إنه لم يكن يسمح للسيارات بالدخول إلا إن مسئول الأمن هو من يسمح للسيارات بالدخول فيما نفي مسئول الأمن اتهام المدير له قائلا: إنه يعلم بدخول السيارات إلى المدرسة فيما ألقى مسئول التغذية التهمة عن عاتقه، والذي قال: إنه اعتاد تسلم التغذية من السائق داخل فناء المدرسة، ولم يحذره أحد من ذلك.

واستمعت النيابة لأقوال مدير الإدارة التعليمية بأطفيح، الذي قرر أنه أعطى تعليمات شفوية، وكتابية للمدرسة بمنع دخول السيارات إلى الحرم المدرسي، وهو ما أظهر تناقض أقوال مدير المدرسة الذي قرر بأنه لم يتلق أي تعليمات بمنع السيارات من دخول المدرسة فضمت النيابة تلك التعليمات إلى ملف التحقيقات، وأمرت بحبس المتهمين، وما زالت التحقيقات مستمرة، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية.

ووجهت النيابة للمتهمين تهم الإهمال وعدم مراعاة اللوائح والقتل الخطأ، بالسماح لسيارة التغذية التي دهست أحد التلاميذ بالمدرسة، الواقعة في منطقة الصف، بالدخول إلى الفناء، مما ترتب عليه وفاة الطفل.

كانت النيابة أمرت بحبس السائق على ذمة التحقيق في اتهامات بالقتل الخطأ، ومدير المدرسة ومشرف الأمن ومسئول التغذية، أربعة أيام على ذمة التحقيق، بعدما وجهت إليهم تهمة الإهمال.

أونا