الأحد..افتتاح مقر"الوطنى المنحل" بالإسماعيلية بعد تحويله لمتحف عالمى

الأحد..افتتاح مقر"الوطنى المنحل" بالإسماعيلية بعد تحويله لمتحف عالمى الأحد..افتتاح مقر"الوطنى المنحل" بالإسماعيلية بعد تحويله لمتحف عالمى

قالت مصادر بهيئة قناة السويس، إن الهيئة انتهت من استعداداتها لتحويل مقر الحزب الوطنى المنحل بشارع محمد على، إلى متحف تاريخى عالمى يعكس مراحل حفر قناة السويس، ويضم عددا من مقتنيات دليسبس الأثرية، لافتة إلى أنه تم تحديد موعد الافتتاح الرسمى الأحد القادم، وأشارت إلى أن الهيئة تقوم بالإشراف الكامل على المتحف.

من جانبه، أكد المهندس محمد حسن جوهر، رئيس قطاع الصيانة بهيئة قناة السويس، أن إدارة القناة بدأت فى اتخاذ إجراءات فعلية بشأن تطوير مقر الحزب الوطنى المنحل- المبنى الأصلى للقناة قبل التأميم-، موضحا أن المبنى تعرض لإهمال وإتلاف عقب جمعة الغضب يوم 28 يناير 2011، عندما تم حرق المقر كاملا، لافتا إلى أن الهيئة تتعاون مع جمعية "أصدقاء ديليسبس" بدولة فرنسا والذين تقدموا بدراسة فعلية عن تطوير المبنى وسيشارك وفدا منهم فى وضع حجر الأساس الأحد المقبل.

وكان الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس قد أصدر قرارا بتحويل المقر إلى متحف يحوى العديد من مقتنيات الهيئة، ويوثق تاريخ حفر قناة السويس والتداعيات التى مرت على المجرى.

وقام رئيس الهيئة بتشكيل لجنة لاتخاذ الإجراءات التنفيذية للمشروع كما تم إسناد العمل إلى مكتب استشارى يشمل عددا من خبراء الآثار فى الترميم والتاريخ.

يذكر أن عددا من المثقفين والكتاب بمحافظة الإسماعيلية تبنوا فكرة تحويل مقر الحزب الوطنى المنحل إلى متحف عالمى بعد تسليمه للهيئة، بعد قرار حل الحزب الوطنى أعقاب ثورة 25 يناير وحرقه فى جمعة الغضب 28 يناير، وتم تقديم أكثر من اقتراح لوزراء الثقافة للاستفادة بالمبنى وتحويله إلى متحف وخاصة أنه كان به مقر شركة قناة السويس أثناء الحفر.

اليوم السابع