«حسان»: لا مخرج للأزمة إلا بجلوس العقلاء والحكماء فورًا لإنقاذ مصر من «غرق وشيك»

«حسان»: لا مخرج للأزمة إلا بجلوس العقلاء والحكماء فورًا لإنقاذ مصر من «غرق وشيك» «حسان»: لا مخرج للأزمة إلا بجلوس العقلاء والحكماء فورًا لإنقاذ مصر من «غرق وشيك»
قال الشيخ محمد حسان، عضو مجلس شورى العلماء، إنه يبرأ إلى الله من الدماء التي سُفكت وستُسفك، مؤكدًا أنه لا مخرج للأزمة إلا بجلوس العقلاء والحكماء المخلصين فورًا لإنقاذ من «غرق وشيك»، حسب تعبيره. وأضاف أحمد محمد حسان، نجل الشيخ، في صفحته على «فيس بوك»، مساء الجمعة، أن «الشيخ محمد حسان أصرّ، الجمعة، على النزول من العناية المركزة رغم منع الأطباء له للمسجد أسفل المستشفى لصلاة الجمعة وألقى كلمة قصيرة رغم ظروفه الصحية». وأوضح نقلًا عن والده «قال أبي أبرأ إلى الله من هذه الدماء التي سفكت وستسفك، وليُعد القاتل جواباً حين يقف بين يدي ربه»، متسائلًا: «هل فقد القادة والساسة عقولهم». وتابع «حسان»، حسب نجله: «فلا مخرج للأزمة إلا بجلوس العقلاء والحكماء المخلصين فوراً لإنقاذ مصر من غرق وشيك، وأسأل الله أن يحفظ مصر من كل مكروه وسوء وأن يحقن دماء المصريين». كان «حسان» تم نقله إلى المستشفى بعد تعرضه للإغماء أثناء مشاركته في مظاهرات مصطفى محمود، الأربعاء، بسبب قنابل الغاز المسيلة للدموع.

SputnikNews