أخبار عاجلة

السعودية تدين التفجيرات الإرهابية في الصومال وكينيا

وقدم المصدر السعودي العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولحكومتي وشعبي جمهورية كينيا وجمهورية الصومال الفيدرالية. وذلك بحسب وكالة الأنباء "واس".

© REUTERS / BAZ RATNER

فيما تمنى المصدر المسؤول بالخارجية السعودية الشفاء العاجل للمصابين، مجددا التأكيد على وقوف المملكة، وتضامنها مع تلك الدول ضد جميع أشكال العنف والإرهاب والتطرف.

وكانت الشرطة الكينية قد أعلنت، الجمعة، أن متطرفين أطلقوا الرصاص في وسط بلدة واجير واختطفوا 3 من جنود الاحتياط. ولم تعلن جماعة أو تنظيم مسؤوليتها عن التفجير.

وعادة ما يستهدف متطرفو حركة الشباب قوات الأمنية الكينية، الذين تعهدوا بالرد بعد أن أرسلت كينيا قوات للصومال، في عام 2011 لمحاربة المتطرفين، بعدما قاموا بالعديد من عمليات الاختطاف التي مست السياحة في كينيا.

وقال مسؤول محلي، في أبريل/ نيسان الماضي، إن مسلحين خطفوا طبيبين كوبيين في كينيا بالقرب من الحدود مع الصومال، أثناء ذهابهما إلى العمل، بينما ذكرت تقارير إعلامية أن ضابط شرطة كان يحرسهما قُتل بالرصاص.

وذكرت قناة (كيه.تي.إن نيوز) أن الشرطة تشتبه في أن الخاطفين ينتمون لحركة الشباب الصومالية المرتبطة بتنظيم القاعدة. ونشر التلفزيون الكيني مقطعا يظهر الشرطة وهي تنصب حاجزا على طريق متجه إلى الحدود. 

وتقاتل حركة الشباب للإطاحة بالحكومة المركزية في الصومال، وإقامة حكمها الخاص بناء على تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية. كما تشن الحركة هجمات متكررة في كينيا معظمها في المنطقة المتاخمة للصومال للضغط على الكينية لسحب قواتها من الصومال.

 

SputnikNews